Socialize

خلايا تجسس ايرانية تعمل داخل العراق وبعلم المالكي وبدعم الاسدي

44

كشفت مسؤول في الامن الوطني قد ترك وظيفته بعد عملية الاقصاء التي نفذها رئيس الوزراء نوري المالكي ضد الضباط السنة  في الاجهزة الامنية واستبدالهم بضباط شيعة , عن وجود خلايا تجسس ايرانية تعمل داخل العراق وبعلم من الحكومة العراقية ووكيل وزارة الداخلية عدنان الاسدي .

وقال المسؤول الذي رفض الكشف عن اسمه  ان  عدد عناصرالاطلاعات الايرانية  الموجودين منذ 2005 هو 700 فرد دخلت تلك العناصر المخابراتية بمساعدة قوات بدر والبعض منهم موجود في اجهزة حساسة في الدو, لافتا الى انهم بدأو بممارسة اعمالهم ونقل المعلومات السرية لمخابرات الايرانية في طهران  .

واكد على ان اعداد الاطلاعات الايرانية  تزايدت بعد خروج القوات الامريكية من العراق باتفاق سري ابرمه وكيل وزارة الداخلية عدنان الاسدي  مع القائد العام للقوات المسلحة ورئيس الوزراء العراقي نوري الماكي بالسماح لهم بحجة مساعدة الاجهزة الامنية للقاء القبض على الارهابيين .

وذكر انه تمت مباحثات لتخفيض العدد الا ان الحكومة الايرانية رفضت لأن جواب وزير الداخلية الايراني كان هو ( بان ايادي الامريكان  لم تغادر الاراضي العراقية ولا يزال بعضهم متواجدين في العراق )

واستطرد قوله ان هذه المجاميع لا تشمل العناصر المخابراتية الايرانية فقط فهناك مجندين عراقيين لدى الايرانيين و تشمل بطبيعة الحال الاحزاب المشاركة في اعلان الحرب على العراق عام 2003 والتي تعمل اصلا محطات فرعية للاطلاعات الايرانية التي يقودها قائد فيلق القدس قاسم سليماني وعدة اجهزة مخابرات اخرى اهمها الامريكية والإسرائيلية والبريطانية والفرنسية والألمانية والايطالية والسعودية والقطرية والتركية والأردنية .

Share This Post

Posted by on 4:15 م. Filed under أخبار الشرق الاوسط, أخبار العراق. You can follow any responses to this entry through the RSS 2.0. Both comments and pings are currently closed.

You must be logged in to post a comment Login