Socialize

كوردستان ترد: المالكي اصيب بالهستيريا وسلم داعش معدات ست فرق عسكرية

شنت رئاسة اقليم كوردستان مساء الاربعاء هجوما لاذعا على رئيس الوزراء نوري المالكي، قائلة إن اربيل “ليست مكانا لداعش”.

وجاء تصريحات كوردستان ردا على اتهامات المالكي لاربيل من انها اصبحت ملاذا آمنا وغرفة عمليات للمسلحين لاسيما “داعش”.

وقالت رئاسة الاقليم في بيان ورد لـ”شفق نيوز” إنه “في حديثه الأسبوعي الأربعاء سمعنا السيد المالكي يكيل الاتهامات الباطلة لمدينة أربيل عاصمة إقليم كوردستان وعندما ندقق في أقواله نستنتج أن الرجل قد أصيب بالهستيريا فعلا وفقد توازنه”.

وجاء في البيان ان المالكي “يحاول بكل ما أمكن تبرير أخطائه وفشله وإلقاء مسؤولية الفشل على الآخرين”.

وقالت رئاسة كوردستان “وهنا لابد لنا أن نذكر له انه لشرف كبير للشعب الكوردستاني أن تكون أربيل ملاذا كل المظلومين بمن فيهم هو بالذات عندما هرب من الديكتاتورية، وهي ملاذ جميع الذين يهربون الآن من دكتاتوريته”.

واشارت الرئاسة في بيانها الى أن “أربيل ليست مكانا لداعش وأمثال داعش، وان مكان الداعشيين عندك أنت حينما سلمت أرض العراق ومعدات ستة فرق عسكرية إلى داعش”.

وخاطب البيان المالكي بالقول “أنت الذي لملمت جنرالات البعث حولك ولم يصمدوا ساعة واحدة، ولا ندري كيف وبأي وجه تأتي وتتهم الآن وتتحدث من على شاشات التلفزيون”.

وختمت الرئاسة بيانها بالقول “نقول لك فقط، عليك الاعتذار للشعب العراقي وترك الكرسي لأنك دمرت البلاد ومن يدمر البلاد لا يمكنه إنقاذها من الأزمات”.

شفق نيوز

Share This Post

Posted by on 2:50 ص. Filed under أخبار العراق, أخبار كوردستان. You can follow any responses to this entry through the RSS 2.0. Both comments and pings are currently closed.

You must be logged in to post a comment Login